Preppr helps Businesses on Instagram to Schedule and Auto-post.
Learn More
humansofmorocco's  Instagram Profile

Humans Of Morocco

@humansofmorocco

Add to circle
  • Grid
  • List
  • Columns
  • Small
  • Medium
  • Large
- 1\2 ''اسميتي غلام ياسين من كازا و فعمري 31 سنة. من الصغر ديالي ونا كنحلم نكون رحالة مشهور في العالم ونتعرف على بزاف من الثقافات والعادات والديانات ونزور كل القارات ونعيش مع الناس الحياة ديالهم . وداكشي اللي كان، بديت كنسافر داخل المغرب وزرت عدد كبير من المناطق. حتى واحد النهار حسيت بالقلب ديالي بغى يخرج من بلاصتو ملي كنت كنتفرج ف واحد الوثائقي حول الغابات الإفريقية والحيوانات والشعوب الإفريقية وداك النهار قررت نمشي بأيتها وسيلة و نشوف هدشي بعينيا ونعيش معاهم. وفعلا خرجت من العمل اللي بزاف ديال الشباب المغريبي كيحلم يخدم فيه وبداك الخلاص اللي كنت كنتخلص بيه والإمتيازات .لكن كلشي هدشي بالنسبالي مكيسوا حتى يوم واحد مع سكان القرى في وسط القارة الإفريقية. وخليت كلشي وهزيت صاكي وخرجت وخليت ورايا أم كتدعيلي بالخير والرضى و أب دائما كان هو المساند الرسمي ليا بالإبتسامة ديالو وإخوة وأصدقاء وحي جميل وبلاد جميلة . لكن خوكم متلفتش اللور ومشيت. فين غادي ياخويا ؟ غادي لطانزانيا. كلشي كيضحك على جوابي رغم أنه كان هو الجواب الصحيح وهو الهدف ديالي باش نطلع لأكبر قمة في القارة الإفريقية اللي كتواجد في طنزانيا "جبل كيليمنجارو"، قطعت من المغرب حتى وصلت للسنغال بالأوطوسطوب والمشي. زرت في خلال هذ المدة مدن ودواوير وعشت حياة مع صيادة موريتانيين وعشت مشاكل الشوافرية المغاربة اللي كيديو السلعة لإفريقيا. حتى وصلت لداكار شريت دراجة هوائية بيكالة سميتها سكينة باش تبعث فيا السكنة وراحت البال. وقطعت بيها السنغال ودخلت لأكبر بارك سميتو نيكولوكوبا فيه السبوعة مطلوقين كنت كنشوفهم في الطريق وخوكم كيبيدر وفرحان .. حيت حنا كلنا خلقنا الله باش نعيشو في الدنيا. أنا وداك السبع عدنا هدف واحد هو السعادة والحرية، والحمد لله خرجت من أول تحدي ليا مع أول غابة وتمكنت من الوصول إلى غينيا كوناكري. وتماك دخلت لواحد الفيلاج وشفت واحد الجبل منحوثة فيه إمرأة وسميت داك الجبل "la dame de Mali Yemberi" وحكاولي القصة ديال هاد المرأة باللي هية اللي حامياهم وحافضاهم من كل شر والله خلقها ماشي عبثا. وتزوجت فديك القرية لأن التقاليد ديالهم كتفرض على أي ضيف يتزوج ، ولكن خوكم هرب في اليوم الثالث..''
- 1\2 ''اسميتي غلام ياسين من كازا و فعمري 31 سنة. من الصغر ديالي ونا كنحلم نكون رحالة مشهور في العالم ونتعرف على بزاف من الثقافات والعادات والديانات ونزور كل القارات ونعيش مع الناس الحياة ديالهم . وداكشي اللي كان، بديت كنسافر داخل المغرب وزرت عدد كبير من المناطق. حتى واحد النهار حسيت بالقلب ديالي بغى يخرج من بلاصتو ملي كنت كنتفرج ف واحد الوثائقي حول الغابات الإفريقية والحيوانات والشعوب الإفريقية وداك النهار قررت نمشي بأيتها وسيلة و نشوف هدشي بعينيا ونعيش معاهم. وفعلا خرجت من العمل اللي بزاف ديال الشباب المغريبي كيحلم يخدم فيه وبداك الخلاص اللي كنت كنتخلص بيه والإمتيازات .لكن كلشي هدشي بالنسبالي مكيسوا حتى يوم واحد مع سكان القرى في وسط القارة الإفريقية. وخليت كلشي وهزيت صاكي وخرجت وخليت ورايا أم كتدعيلي بالخير والرضى و أب دائما كان هو المساند الرسمي ليا بالإبتسامة ديالو وإخوة وأصدقاء وحي جميل وبلاد جميلة . لكن خوكم متلفتش اللور ومشيت. فين غادي ياخويا ؟ غادي لطانزانيا. كلشي كيضحك على جوابي رغم أنه كان هو الجواب الصحيح وهو الهدف ديالي باش نطلع لأكبر قمة في القارة الإفريقية اللي كتواجد في طنزانيا "جبل كيليمنجارو"، قطعت من المغرب حتى وصلت للسنغال بالأوطوسطوب والمشي. زرت في خلال هذ المدة مدن ودواوير وعشت حياة مع صيادة موريتانيين وعشت مشاكل الشوافرية المغاربة اللي كيديو السلعة لإفريقيا. حتى وصلت لداكار شريت دراجة هوائية بيكالة سميتها سكينة باش تبعث فيا السكنة وراحت البال. وقطعت بيها السنغال ودخلت لأكبر بارك سميتو نيكولوكوبا فيه السبوعة مطلوقين كنت كنشوفهم في الطريق وخوكم كيبيدر وفرحان .. حيت حنا كلنا خلقنا الله باش نعيشو في الدنيا. أنا وداك السبع عدنا هدف واحد هو السعادة والحرية، والحمد لله خرجت من أول تحدي ليا مع أول غابة وتمكنت من الوصول إلى غينيا كوناكري. وتماك دخلت لواحد الفيلاج وشفت واحد الجبل منحوثة فيه إمرأة وسميت داك الجبل "la dame de Mali Yemberi" وحكاولي القصة ديال هاد المرأة باللي هية اللي حامياهم وحافضاهم من كل شر والله خلقها ماشي عبثا. وتزوجت فديك القرية لأن التقاليد ديالهم كتفرض على أي ضيف يتزوج ، ولكن خوكم هرب في اليوم الثالث..''
- 1\2 ''اسميتي غلام ياسين من كازا و فعمري 31 سنة. من الصغر ديالي ونا كنحلم نكون رحالة مشهور في العالم ونتعرف على بزاف من الثقافات والعادات والديانات ونزور كل القارات ونعيش مع الناس الحياة ديالهم . وداكشي اللي كان، بديت كنسافر داخل المغرب وزرت عدد كبير من المناطق. حتى واحد النهار حسيت بالقلب ديالي بغى يخرج من بلاصتو ملي كنت كنتفرج ف واحد الوثائقي حول الغابات الإفريقية والحيوانات والشعوب الإفريقية وداك النهار قررت نمشي بأيتها وسيلة و نشوف هدشي بعينيا ونعيش معاهم. وفعلا خرجت من العمل اللي بزاف ديال الشباب المغريبي كيحلم يخدم فيه وبداك الخلاص اللي كنت كنتخلص بيه والإمتيازات .لكن كلشي هدشي بالنسبالي مكيسوا حتى يوم واحد مع سكان القرى في وسط القارة الإفريقية. وخليت كلشي وهزيت صاكي وخرجت وخليت ورايا أم كتدعيلي بالخير والرضى و أب دائما كان هو المساند الرسمي ليا بالإبتسامة ديالو وإخوة وأصدقاء وحي جميل وبلاد جميلة . لكن خوكم متلفتش اللور ومشيت. فين غادي ياخويا ؟ غادي لطانزانيا. كلشي كيضحك على جوابي رغم أنه كان هو الجواب الصحيح وهو الهدف ديالي باش نطلع لأكبر قمة في القارة الإفريقية اللي كتواجد في طنزانيا "جبل كيليمنجارو"، قطعت من المغرب حتى وصلت للسنغال بالأوطوسطوب والمشي. زرت في خلال هذ المدة مدن ودواوير وعشت حياة مع صيادة موريتانيين وعشت مشاكل الشوافرية المغاربة اللي كيديو السلعة لإفريقيا. حتى وصلت لداكار شريت دراجة هوائية بيكالة سميتها سكينة باش تبعث فيا السكنة وراحت البال. وقطعت بيها السنغال ودخلت لأكبر بارك سميتو نيكولوكوبا فيه السبوعة مطلوقين كنت كنشوفهم في الطريق وخوكم كيبيدر وفرحان .. حيت حنا كلنا خلقنا الله باش نعيشو في الدنيا. أنا وداك السبع عدنا هدف واحد هو السعادة والحرية، والحمد لله خرجت من أول تحدي ليا مع أول غابة وتمكنت من الوصول إلى غينيا كوناكري. وتماك دخلت لواحد الفيلاج وشفت واحد الجبل منحوثة فيه إمرأة وسميت داك الجبل "la dame de Mali Yemberi" وحكاولي القصة ديال هاد المرأة باللي هية اللي حامياهم وحافضاهم من كل شر والله خلقها ماشي عبثا. وتزوجت فديك القرية لأن التقاليد ديالهم كتفرض على أي ضيف يتزوج ، ولكن خوكم هرب في اليوم الثالث..''
- ملي كنت شاب .. كان القايد ملي كايجي للدوار فحالا جاي الملك .. مع الفقر الدوار كامل كايتشارك باش يدبحو ليه اكبر حولي و ياكل الكبدة مع الفطور هي و الحليب .. والي شفتيه و مامشيتيش تسلم عليه تبوس عليه على راسو يصيفطو ليك استدعاء باش تمشي تضرب 30 كلم على رجلك في الجبال و يسخسخوك .. كانو دايرين مابغاو و كنت انا فقط و 2 الناس لي ديما كايعطيونا الخطيات .. و مع ذلك عمرني خضعت ليهم .. دوار تغزيرت .. مشيخة الزات .. نواحي مراكش When I was young, the "Kaid" (a title given to a person from the authorities representing a rank ≈ governor) always came to our village like a king... Although the total income of the families there is less than the official poverty threshold, the whole village would take part to provide the biggest sheep to be slaughtered so that he could eat liver and milk for breakfast... If you dare see him and do not say hello kissing his forehead, you will receive a court-summons and you have to walk 30 km on foot on a mountain road, They tire you for such a simple thing. Two of my friends and I were the only ones who had to pay fines. By all means, I never surrendered to them.
- ملي كنت شاب .. كان القايد ملي كايجي للدوار فحالا جاي الملك .. مع الفقر الدوار كامل كايتشارك باش يدبحو ليه اكبر حولي و ياكل الكبدة مع الفطور هي و الحليب .. والي شفتيه و مامشيتيش تسلم عليه تبوس عليه على راسو يصيفطو ليك استدعاء باش تمشي تضرب 30 كلم على رجلك في الجبال و يسخسخوك .. كانو دايرين مابغاو و كنت انا فقط و 2 الناس لي ديما كايعطيونا الخطيات .. و مع ذلك عمرني خضعت ليهم .. دوار تغزيرت .. مشيخة الزات .. نواحي مراكش When I was young, the "Kaid" (a title given to a person from the authorities representing a rank ≈ governor) always came to our village like a king... Although the total income of the families there is less than the official poverty threshold, the whole village would take part to provide the biggest sheep to be slaughtered so that he could eat liver and milk for breakfast... If you dare see him and do not say hello kissing his forehead, you will receive a court-summons and you have to walk 30 km on foot on a mountain road, They tire you for such a simple thing. Two of my friends and I were the only ones who had to pay fines. By all means, I never surrendered to them.
- ملي كنت شاب .. كان القايد ملي كايجي للدوار فحالا جاي الملك .. مع الفقر الدوار كامل كايتشارك باش يدبحو ليه اكبر حولي و ياكل الكبدة مع الفطور هي و الحليب .. والي شفتيه و مامشيتيش تسلم عليه تبوس عليه على راسو يصيفطو ليك استدعاء باش تمشي تضرب 30 كلم على رجلك في الجبال و يسخسخوك .. كانو دايرين مابغاو و كنت انا فقط و 2 الناس لي ديما كايعطيونا الخطيات .. و مع ذلك عمرني خضعت ليهم .. دوار تغزيرت .. مشيخة الزات .. نواحي مراكش When I was young, the "Kaid" (a title given to a person from the authorities representing a rank ≈ governor) always came to our village like a king... Although the total income of the families there is less than the official poverty threshold, the whole village would take part to provide the biggest sheep to be slaughtered so that he could eat liver and milk for breakfast... If you dare see him and do not say hello kissing his forehead, you will receive a court-summons and you have to walk 30 km on foot on a mountain road, They tire you for such a simple thing. Two of my friends and I were the only ones who had to pay fines. By all means, I never surrendered to them.
- "أنا واحد السيد لي عزيز عليه المسرح و الكوميديا بزاف عانيت لأقصى درجة حيت كنشوف راسي عندي موهبة مي كنحس براسي ضايع المهم أندخل لصلب الموضوع و سمحوليا إلى كنت غنطول عليكم ..كنت كنتقمع بزاف فدار الشباب و ملقري سا كنت ديمان كنجي ليها كنت كندوز لي كاستينغ و جامي تقبلت فشي واحد ، واحد النهار عيطو ليا واحد الشركة باش ندير ليهم الإشهار .. فاش بغينا نديرو التورناج جا لي ريسپونسابل وقفني قاليا نتا محروق من وجهك قلت ليه أه قاليا سمحليا منققدروش نكملو و جابو واحد أخر فحياتي .. تأزمت بزاف مي ماشي موشكيل ، واحد النهار عيطو ليا واحد المسابقة ديال الضحك تختاريت فيها مابين 30 000 فيديو في المغرب خختارو 15 وأنا منهوم ، مي المشكيل مقدرتش نمشي حيت فديك لوقيتا كانو عندي لي زيكزام فينو ديال encg؛ منكدبش عليكوم بكيت بزاف بزاف بزاف مرضت مرض خايبا و وليت فحال لهبيل ؛ مي ماستسلمتش و درت لامبوسيبل باش نبين واحد الموهبة عندي ، لعبت مع الفرقة ديال المسرح عدنا فالمدرسة بزاف دلمسرحيات فمهراجانت وطنية و دولية ، عمرني كنت كنقول شي نهار انمشي الهند جوج مرات ، أولا انمشي لروسيا ولا تركيا و لا تونس .. الحمد لله الحلم بدا كيتحقق ليا و كانت 2017 هي بداية الحلم .. لعبنا مسرحية و كان عندي دور كوميدي رئيسي ، بسباب ديك المسرحية تعاشرت مع واحد السيد لي أنا من لي فان ديالو ، السيمو السدراتي هاد السيد آمن بيا و ولا كيتيق فيا وبدا كيدخلني معاه في الدومين الناس بداو كيعرفوني بزاف فسنابشات بسباب السدراتي، عمري نسا واحد النهار كنت كاندوز السطاع حتا جاني واحد لابيل ، عرفتو شكون هه هيتم مفتاح ( لحبيب لي فكبور ) قاليا الزبير واش عندك شي سطانداب واجد جي دوز كاستينغ دوزتو و الحمد لله نجحت فيه و دزت فجمال كوميدي كلوب كان داز فرمضان دزت ديو انا و صاحبي حمزة ، الفرحة مسالاتش هنا الحمد لله نجحت و تخرجت ف encg و قدرت نفرح واليديا ، الفرحة مسالاتش هنا ولي هيا بدلات ليا حياتي بزاف ، شاركنا فواحد المهرجان فتونس ، كانو 15 فرقة من مختلف الجامعات تخصص مسرح و حنا الجامعة الوحيدة تخصص تجارة و تسسير و الحمد لله قدرت ناخد جائزة أحسن ممثل أول بديك المسرحية نيت لي قلت ليكم و ديك دار الشباب لي كنت كنتقمع فيها دارو ليا تكريم ... هادشي لي عودت ليكم شويا من بزاف ديال لحوايج لي وقعو لي فحياتي .. كنت مآمن بواحد الحاجة و مازال مآمن بيها حتا نوصل .. معمرني غنفرط في الحلم ديالي .. حلم ممثل .."
- "أنا واحد السيد لي عزيز عليه المسرح و الكوميديا بزاف عانيت لأقصى درجة حيت كنشوف راسي عندي موهبة مي كنحس براسي ضايع المهم أندخل لصلب الموضوع و سمحوليا إلى كنت غنطول عليكم ..كنت كنتقمع بزاف فدار الشباب و ملقري سا كنت ديمان كنجي ليها كنت كندوز لي كاستينغ و جامي تقبلت فشي واحد ، واحد النهار عيطو ليا واحد الشركة باش ندير ليهم الإشهار .. فاش بغينا نديرو التورناج جا لي ريسپونسابل وقفني قاليا نتا محروق من وجهك قلت ليه أه قاليا سمحليا منققدروش نكملو و جابو واحد أخر فحياتي .. تأزمت بزاف مي ماشي موشكيل ، واحد النهار عيطو ليا واحد المسابقة ديال الضحك تختاريت فيها مابين 30 000 فيديو في المغرب خختارو 15 وأنا منهوم ، مي المشكيل مقدرتش نمشي حيت فديك لوقيتا كانو عندي لي زيكزام فينو ديال encg؛ منكدبش عليكوم بكيت بزاف بزاف بزاف مرضت مرض خايبا و وليت فحال لهبيل ؛ مي ماستسلمتش و درت لامبوسيبل باش نبين واحد الموهبة عندي ، لعبت مع الفرقة ديال المسرح عدنا فالمدرسة بزاف دلمسرحيات فمهراجانت وطنية و دولية ، عمرني كنت كنقول شي نهار انمشي الهند جوج مرات ، أولا انمشي لروسيا ولا تركيا و لا تونس .. الحمد لله الحلم بدا كيتحقق ليا و كانت 2017 هي بداية الحلم .. لعبنا مسرحية و كان عندي دور كوميدي رئيسي ، بسباب ديك المسرحية تعاشرت مع واحد السيد لي أنا من لي فان ديالو ، السيمو السدراتي هاد السيد آمن بيا و ولا كيتيق فيا وبدا كيدخلني معاه في الدومين الناس بداو كيعرفوني بزاف فسنابشات بسباب السدراتي، عمري نسا واحد النهار كنت كاندوز السطاع حتا جاني واحد لابيل ، عرفتو شكون هه هيتم مفتاح ( لحبيب لي فكبور ) قاليا الزبير واش عندك شي سطانداب واجد جي دوز كاستينغ دوزتو و الحمد لله نجحت فيه و دزت فجمال كوميدي كلوب كان داز فرمضان دزت ديو انا و صاحبي حمزة ، الفرحة مسالاتش هنا الحمد لله نجحت و تخرجت ف encg و قدرت نفرح واليديا ، الفرحة مسالاتش هنا ولي هيا بدلات ليا حياتي بزاف ، شاركنا فواحد المهرجان فتونس ، كانو 15 فرقة من مختلف الجامعات تخصص مسرح و حنا الجامعة الوحيدة تخصص تجارة و تسسير و الحمد لله قدرت ناخد جائزة أحسن ممثل أول بديك المسرحية نيت لي قلت ليكم و ديك دار الشباب لي كنت كنتقمع فيها دارو ليا تكريم ... هادشي لي عودت ليكم شويا من بزاف ديال لحوايج لي وقعو لي فحياتي .. كنت مآمن بواحد الحاجة و مازال مآمن بيها حتا نوصل .. معمرني غنفرط في الحلم ديالي .. حلم ممثل .."
- "أنا واحد السيد لي عزيز عليه المسرح و الكوميديا بزاف عانيت لأقصى درجة حيت كنشوف راسي عندي موهبة مي كنحس براسي ضايع المهم أندخل لصلب الموضوع و سمحوليا إلى كنت غنطول عليكم ..كنت كنتقمع بزاف فدار الشباب و ملقري سا كنت ديمان كنجي ليها كنت كندوز لي كاستينغ و جامي تقبلت فشي واحد ، واحد النهار عيطو ليا واحد الشركة باش ندير ليهم الإشهار .. فاش بغينا نديرو التورناج جا لي ريسپونسابل وقفني قاليا نتا محروق من وجهك قلت ليه أه قاليا سمحليا منققدروش نكملو و جابو واحد أخر فحياتي .. تأزمت بزاف مي ماشي موشكيل ، واحد النهار عيطو ليا واحد المسابقة ديال الضحك تختاريت فيها مابين 30 000 فيديو في المغرب خختارو 15 وأنا منهوم ، مي المشكيل مقدرتش نمشي حيت فديك لوقيتا كانو عندي لي زيكزام فينو ديال encg؛ منكدبش عليكوم بكيت بزاف بزاف بزاف مرضت مرض خايبا و وليت فحال لهبيل ؛ مي ماستسلمتش و درت لامبوسيبل باش نبين واحد الموهبة عندي ، لعبت مع الفرقة ديال المسرح عدنا فالمدرسة بزاف دلمسرحيات فمهراجانت وطنية و دولية ، عمرني كنت كنقول شي نهار انمشي الهند جوج مرات ، أولا انمشي لروسيا ولا تركيا و لا تونس .. الحمد لله الحلم بدا كيتحقق ليا و كانت 2017 هي بداية الحلم .. لعبنا مسرحية و كان عندي دور كوميدي رئيسي ، بسباب ديك المسرحية تعاشرت مع واحد السيد لي أنا من لي فان ديالو ، السيمو السدراتي هاد السيد آمن بيا و ولا كيتيق فيا وبدا كيدخلني معاه في الدومين الناس بداو كيعرفوني بزاف فسنابشات بسباب السدراتي، عمري نسا واحد النهار كنت كاندوز السطاع حتا جاني واحد لابيل ، عرفتو شكون هه هيتم مفتاح ( لحبيب لي فكبور ) قاليا الزبير واش عندك شي سطانداب واجد جي دوز كاستينغ دوزتو و الحمد لله نجحت فيه و دزت فجمال كوميدي كلوب كان داز فرمضان دزت ديو انا و صاحبي حمزة ، الفرحة مسالاتش هنا الحمد لله نجحت و تخرجت ف encg و قدرت نفرح واليديا ، الفرحة مسالاتش هنا ولي هيا بدلات ليا حياتي بزاف ، شاركنا فواحد المهرجان فتونس ، كانو 15 فرقة من مختلف الجامعات تخصص مسرح و حنا الجامعة الوحيدة تخصص تجارة و تسسير و الحمد لله قدرت ناخد جائزة أحسن ممثل أول بديك المسرحية نيت لي قلت ليكم و ديك دار الشباب لي كنت كنتقمع فيها دارو ليا تكريم ... هادشي لي عودت ليكم شويا من بزاف ديال لحوايج لي وقعو لي فحياتي .. كنت مآمن بواحد الحاجة و مازال مآمن بيها حتا نوصل .. معمرني غنفرط في الحلم ديالي .. حلم ممثل .."
- نا كنآمن اننا كاملين مؤمنين .. و لكننا نؤمن فقط في الشدة و عند الحاجة. و الفرق يظهر فقط في العبادة .. حنا المسلمين هنا في ايسلندا لي العدد ديالنا تقريبا الف واحد فقط و اللي أول مسجد صلينا فيه كان فقط ف 1999 الحلم ديالنا جميعا يكون عندنا مسجد بمعمار اسلامي و صومعة .. وواخا كانصليو غير فبيت ..فالله فقلوبنا و كانحاولو كاملين نساهموا باش يبقى هذا البيت ديما عامر و نجيو ليه فوقت الفراغ ديالنا .. و ان شاء الله بعد عام او عامين المسجد ديالنا ايتبنا بالمساهمات و راه الدولة عطاتنا و لحسن حظنا بلاصة حدا البيت فين كانصليو دابا .. شوف التصميم راه هو درناه . ( انظروا اول كومونطير على صفحتنا فالفيسبوك ). We are all believers ... but we believe only in distress and when needed; the difference appears solely in worship .. The number of Us Muslims here in Iceland is one thousand. the only first mosque we worship in was built only in 1999. the dream of us all, is to have a mosque with an Islamic architecture and a silo .. Even though we only pray in a house, God is always in our hearts. We try to come to this house in our spare time to keep it always full . God willing, after a year or two our mosque we'll be built with all the donations that we have received. fortunately the state gave us a place next to the same house that we use for worship.. Look at the design, here it is (see First Commentn Facebook page).
- نا كنآمن اننا كاملين مؤمنين .. و لكننا نؤمن فقط في الشدة و عند الحاجة. و الفرق يظهر فقط في العبادة .. حنا المسلمين هنا في ايسلندا لي العدد ديالنا تقريبا الف واحد فقط و اللي أول مسجد صلينا فيه كان فقط ف 1999 الحلم ديالنا جميعا يكون عندنا مسجد بمعمار اسلامي و صومعة .. وواخا كانصليو غير فبيت ..فالله فقلوبنا و كانحاولو كاملين نساهموا باش يبقى هذا البيت ديما عامر و نجيو ليه فوقت الفراغ ديالنا .. و ان شاء الله بعد عام او عامين المسجد ديالنا ايتبنا بالمساهمات و راه الدولة عطاتنا و لحسن حظنا بلاصة حدا البيت فين كانصليو دابا .. شوف التصميم راه هو درناه . ( انظروا اول كومونطير على صفحتنا فالفيسبوك ). We are all believers ... but we believe only in distress and when needed; the difference appears solely in worship .. The number of Us Muslims here in Iceland is one thousand. the only first mosque we worship in was built only in 1999. the dream of us all, is to have a mosque with an Islamic architecture and a silo .. Even though we only pray in a house, God is always in our hearts. We try to come to this house in our spare time to keep it always full . God willing, after a year or two our mosque we'll be built with all the donations that we have received. fortunately the state gave us a place next to the same house that we use for worship.. Look at the design, here it is (see First Commentn Facebook page).
- نا كنآمن اننا كاملين مؤمنين .. و لكننا نؤمن فقط في الشدة و عند الحاجة. و الفرق يظهر فقط في العبادة .. حنا المسلمين هنا في ايسلندا لي العدد ديالنا تقريبا الف واحد فقط و اللي أول مسجد صلينا فيه كان فقط ف 1999 الحلم ديالنا جميعا يكون عندنا مسجد بمعمار اسلامي و صومعة .. وواخا كانصليو غير فبيت ..فالله فقلوبنا و كانحاولو كاملين نساهموا باش يبقى هذا البيت ديما عامر و نجيو ليه فوقت الفراغ ديالنا .. و ان شاء الله بعد عام او عامين المسجد ديالنا ايتبنا بالمساهمات و راه الدولة عطاتنا و لحسن حظنا بلاصة حدا البيت فين كانصليو دابا .. شوف التصميم راه هو درناه . ( انظروا اول كومونطير على صفحتنا فالفيسبوك ). We are all believers ... but we believe only in distress and when needed; the difference appears solely in worship .. The number of Us Muslims here in Iceland is one thousand. the only first mosque we worship in was built only in 1999. the dream of us all, is to have a mosque with an Islamic architecture and a silo .. Even though we only pray in a house, God is always in our hearts. We try to come to this house in our spare time to keep it always full . God willing, after a year or two our mosque we'll be built with all the donations that we have received. fortunately the state gave us a place next to the same house that we use for worship.. Look at the design, here it is (see First Commentn Facebook page).
- "فاش كانت عندي 7 سنين التصوير و الفيديو كانو جزء من حياتي، كنت كانشوف الكامرات غير فالانترنيت و فالمحالات، واحد نهار شديت واحد الكامرة كانت فدارنا من بعد ما واليديا خلاوني نصور بيها وليت كنصور اي حاجة كاتشوفها عيني،كنت ماكرهتش نفصل داك الكامرة و نعرف شنو لداخل ديالا. واحد نهار خسرات ليا الكامرة و كانت فرصة ليا باش نزيد نقرا و نتعلم كثر على اي حاجة عندها علاقة بالتصوير واضطريت انني نتعلم الانجليزية حيت جميع دروس فهاد دومين بالانجليزية، و كان يوتوب و الانترنيت هما الاساتذة ديالي، و لكن القراية بلا ممارسة مغاديش تعلمك مزيان، لكن دارنا رفضولي انني نمشي فهاد ضومين حيت المجتمع ديالنا كيفرض علينا اننا نتبعوا واحد الموجة، على داكشي قررت نخدم باش نشري كامرة..وقدرت انني نجمع فلوس و شريت canon 1100d و جاتني فرصة انني ندير فيديو لواحد سيد لي زاد شجعني كثر. باقي عاقل على واحد نهار قلت اجي نبوسطي خدمتي قررت تا انا ندير انسطاغرام و يوتوب و بقيت كنبوسطي اي حاجة كانصورها و لقيت تفاعل ديال ناس بزاف لي ثاقو بداكشي لي كندير.. واحد نهار طحت على انسطاغرام ديال واحد من cap town لي عجبني فانسطاغرام ديالو هو كيدير فيلتر واحد الحاجة لي كتخلي galerie ديالو تبان زوينة انسبيراني مزيان وتا انا مشيت كنقلب على واحد الفيلتر لي يكون ديالي و نديروا فكاع تصاوريو هادشي زاد خلا بنادم يعرفني بواحد ستيل و يقدر يعرف تصاوري بلا مايشوفني واش انا لي بوسطيتم. اليوم قدرت باش نجمع الماتيريال لي كنت كنحلم بيه هادي 7 سنين و قدرت انني نخدم مع ناس لي كنت انا بمثابة فان ديالهم و مزال كنطمح لافضل هادشي غاتوصل ليه اذا قدرتي تركز فداكشي لي كادير و تامن بيه."
- "فاش كانت عندي 7 سنين التصوير و الفيديو كانو جزء من حياتي، كنت كانشوف الكامرات غير فالانترنيت و فالمحالات، واحد نهار شديت واحد الكامرة كانت فدارنا من بعد ما واليديا خلاوني نصور بيها وليت كنصور اي حاجة كاتشوفها عيني،كنت ماكرهتش نفصل داك الكامرة و نعرف شنو لداخل ديالا. واحد نهار خسرات ليا الكامرة و كانت فرصة ليا باش نزيد نقرا و نتعلم كثر على اي حاجة عندها علاقة بالتصوير واضطريت انني نتعلم الانجليزية حيت جميع دروس فهاد دومين بالانجليزية، و كان يوتوب و الانترنيت هما الاساتذة ديالي، و لكن القراية بلا ممارسة مغاديش تعلمك مزيان، لكن دارنا رفضولي انني نمشي فهاد ضومين حيت المجتمع ديالنا كيفرض علينا اننا نتبعوا واحد الموجة، على داكشي قررت نخدم باش نشري كامرة..وقدرت انني نجمع فلوس و شريت canon 1100d و جاتني فرصة انني ندير فيديو لواحد سيد لي زاد شجعني كثر. باقي عاقل على واحد نهار قلت اجي نبوسطي خدمتي قررت تا انا ندير انسطاغرام و يوتوب و بقيت كنبوسطي اي حاجة كانصورها و لقيت تفاعل ديال ناس بزاف لي ثاقو بداكشي لي كندير.. واحد نهار طحت على انسطاغرام ديال واحد من cap town لي عجبني فانسطاغرام ديالو هو كيدير فيلتر واحد الحاجة لي كتخلي galerie ديالو تبان زوينة انسبيراني مزيان وتا انا مشيت كنقلب على واحد الفيلتر لي يكون ديالي و نديروا فكاع تصاوريو هادشي زاد خلا بنادم يعرفني بواحد ستيل و يقدر يعرف تصاوري بلا مايشوفني واش انا لي بوسطيتم. اليوم قدرت باش نجمع الماتيريال لي كنت كنحلم بيه هادي 7 سنين و قدرت انني نخدم مع ناس لي كنت انا بمثابة فان ديالهم و مزال كنطمح لافضل هادشي غاتوصل ليه اذا قدرتي تركز فداكشي لي كادير و تامن بيه."
- "فاش كانت عندي 7 سنين التصوير و الفيديو كانو جزء من حياتي، كنت كانشوف الكامرات غير فالانترنيت و فالمحالات، واحد نهار شديت واحد الكامرة كانت فدارنا من بعد ما واليديا خلاوني نصور بيها وليت كنصور اي حاجة كاتشوفها عيني،كنت ماكرهتش نفصل داك الكامرة و نعرف شنو لداخل ديالا. واحد نهار خسرات ليا الكامرة و كانت فرصة ليا باش نزيد نقرا و نتعلم كثر على اي حاجة عندها علاقة بالتصوير واضطريت انني نتعلم الانجليزية حيت جميع دروس فهاد دومين بالانجليزية، و كان يوتوب و الانترنيت هما الاساتذة ديالي، و لكن القراية بلا ممارسة مغاديش تعلمك مزيان، لكن دارنا رفضولي انني نمشي فهاد ضومين حيت المجتمع ديالنا كيفرض علينا اننا نتبعوا واحد الموجة، على داكشي قررت نخدم باش نشري كامرة..وقدرت انني نجمع فلوس و شريت canon 1100d و جاتني فرصة انني ندير فيديو لواحد سيد لي زاد شجعني كثر. باقي عاقل على واحد نهار قلت اجي نبوسطي خدمتي قررت تا انا ندير انسطاغرام و يوتوب و بقيت كنبوسطي اي حاجة كانصورها و لقيت تفاعل ديال ناس بزاف لي ثاقو بداكشي لي كندير.. واحد نهار طحت على انسطاغرام ديال واحد من cap town لي عجبني فانسطاغرام ديالو هو كيدير فيلتر واحد الحاجة لي كتخلي galerie ديالو تبان زوينة انسبيراني مزيان وتا انا مشيت كنقلب على واحد الفيلتر لي يكون ديالي و نديروا فكاع تصاوريو هادشي زاد خلا بنادم يعرفني بواحد ستيل و يقدر يعرف تصاوري بلا مايشوفني واش انا لي بوسطيتم. اليوم قدرت باش نجمع الماتيريال لي كنت كنحلم بيه هادي 7 سنين و قدرت انني نخدم مع ناس لي كنت انا بمثابة فان ديالهم و مزال كنطمح لافضل هادشي غاتوصل ليه اذا قدرتي تركز فداكشي لي كادير و تامن بيه."
- "تخيّل العالم بلا إبداع؟ مايمكنش تعيش فيه آ صاحبي، غادي تملّو. إوا راه هاكا كان غايكون كون ماجاوش ناس لّي حاولو يستاجبو لحاجيات المجتمع و خلقوا الجديد بحال الهاتف الذكي لّي فيديك دابا. و أي واحد ضروري يكون فيه ولو شوية د الإبداع لّي غادي يعاون فجعل هاد العالم حسن من قبل، و يسهّل الحياة و يحل المشاكل لبزّاف د النّاس. خاص غير يفكّر و غادي يلقا الطريق." "Imagine a world with no creativity! It won't be a palce to live in. It will bore you out. This is what it will be like if it is not for those who saved us and listened to people's needs. They came up with something new and creative just like the smart phone you are holding. Everyone of us has that sense of creativity that makes this world a better place. The same sense that makes our lives easy and solve problems. One must only think and he/she will find the way."
- "تخيّل العالم بلا إبداع؟ مايمكنش تعيش فيه آ صاحبي، غادي تملّو. إوا راه هاكا كان غايكون كون ماجاوش ناس لّي حاولو يستاجبو لحاجيات المجتمع و خلقوا الجديد بحال الهاتف الذكي لّي فيديك دابا. و أي واحد ضروري يكون فيه ولو شوية د الإبداع لّي غادي يعاون فجعل هاد العالم حسن من قبل، و يسهّل الحياة و يحل المشاكل لبزّاف د النّاس. خاص غير يفكّر و غادي يلقا الطريق." "Imagine a world with no creativity! It won't be a palce to live in. It will bore you out. This is what it will be like if it is not for those who saved us and listened to people's needs. They came up with something new and creative just like the smart phone you are holding. Everyone of us has that sense of creativity that makes this world a better place. The same sense that makes our lives easy and solve problems. One must only think and he/she will find the way."
- "تخيّل العالم بلا إبداع؟ مايمكنش تعيش فيه آ صاحبي، غادي تملّو. إوا راه هاكا كان غايكون كون ماجاوش ناس لّي حاولو يستاجبو لحاجيات المجتمع و خلقوا الجديد بحال الهاتف الذكي لّي فيديك دابا. و أي واحد ضروري يكون فيه ولو شوية د الإبداع لّي غادي يعاون فجعل هاد العالم حسن من قبل، و يسهّل الحياة و يحل المشاكل لبزّاف د النّاس. خاص غير يفكّر و غادي يلقا الطريق." "Imagine a world with no creativity! It won't be a palce to live in. It will bore you out. This is what it will be like if it is not for those who saved us and listened to people's needs. They came up with something new and creative just like the smart phone you are holding. Everyone of us has that sense of creativity that makes this world a better place. The same sense that makes our lives easy and solve problems. One must only think and he/she will find the way."
- " جا للسوتنوس ديال التخرج غير بالبراوات ديال المورفين .. بقا عليا بزز باش دخلت معاه .. " دخلي ا ماما دخلي .. و الله تا تدخلي " .. كان هذا اخر نهار ليه و هو واقف على رجليه .. رجعناه من المدرسة الى السبيطار في اخر عملية ليه باش توفاه الله .. كان ديما كايقول ليا اماما غير انتخرج نولي مهندس و نخدم نتي غادا تبركي و انا نصرف عليك .. كانت هذه هي الأمنية ديالو .. و بقا مجاهد الى اخر نهار فحياتو .. و دار الرابور ديالو و هو في الفراش و كان يقول لينا " اخر حاجة بقات ليا هي التخرج خاصني نديرها " ... و مات انس. الله يرحمه في هذا رمضان يا رب. Thanks to morphine injections, he" made it to the dissertation defence He insisted on me to come with him. “Come on in mom. You have to come,” he said. It was his last day standing on his feet. Right after that, we took him to the hospital for his last operation before he was gone. He used to tell me that when he graduates and gets a job, I will no longer have to work. He will take care of everything. That was his wish. He fought until the last day of his life. He wrote his research paper in his hospital bed. He said "I still have one last thing to do: graduate"
- " جا للسوتنوس ديال التخرج غير بالبراوات ديال المورفين .. بقا عليا بزز باش دخلت معاه .. " دخلي ا ماما دخلي .. و الله تا تدخلي " .. كان هذا اخر نهار ليه و هو واقف على رجليه .. رجعناه من المدرسة الى السبيطار في اخر عملية ليه باش توفاه الله .. كان ديما كايقول ليا اماما غير انتخرج نولي مهندس و نخدم نتي غادا تبركي و انا نصرف عليك .. كانت هذه هي الأمنية ديالو .. و بقا مجاهد الى اخر نهار فحياتو .. و دار الرابور ديالو و هو في الفراش و كان يقول لينا " اخر حاجة بقات ليا هي التخرج خاصني نديرها " ... و مات انس. الله يرحمه في هذا رمضان يا رب. Thanks to morphine injections, he" made it to the dissertation defence He insisted on me to come with him. “Come on in mom. You have to come,” he said. It was his last day standing on his feet. Right after that, we took him to the hospital for his last operation before he was gone. He used to tell me that when he graduates and gets a job, I will no longer have to work. He will take care of everything. That was his wish. He fought until the last day of his life. He wrote his research paper in his hospital bed. He said "I still have one last thing to do: graduate"
- " جا للسوتنوس ديال التخرج غير بالبراوات ديال المورفين .. بقا عليا بزز باش دخلت معاه .. " دخلي ا ماما دخلي .. و الله تا تدخلي " .. كان هذا اخر نهار ليه و هو واقف على رجليه .. رجعناه من المدرسة الى السبيطار في اخر عملية ليه باش توفاه الله .. كان ديما كايقول ليا اماما غير انتخرج نولي مهندس و نخدم نتي غادا تبركي و انا نصرف عليك .. كانت هذه هي الأمنية ديالو .. و بقا مجاهد الى اخر نهار فحياتو .. و دار الرابور ديالو و هو في الفراش و كان يقول لينا " اخر حاجة بقات ليا هي التخرج خاصني نديرها " ... و مات انس. الله يرحمه في هذا رمضان يا رب. Thanks to morphine injections, he" made it to the dissertation defence He insisted on me to come with him. “Come on in mom. You have to come,” he said. It was his last day standing on his feet. Right after that, we took him to the hospital for his last operation before he was gone. He used to tell me that when he graduates and gets a job, I will no longer have to work. He will take care of everything. That was his wish. He fought until the last day of his life. He wrote his research paper in his hospital bed. He said "I still have one last thing to do: graduate"
- "تخربقت هاد الصباح منين رجعت من عند الفيتيرينير من بعدما قال ليا انه لازم عليا ندير العملية للصمك باش ينقص عليه الصداع لي دايرة ليه الاذن لي تقيحات لداخل ديال الراس او فنفس الوقت يعود يسمع او منين نعيط عليه يسمعني و خصوصا ميبقاش عرضة لكسيدة تاع الطوموبيل فالطريق. الكلب لي على ليمن هو ولد الكلبة لايكا لي على اليسار... سميتو -الصمك- حيث من نهار تزاد او هو متيسمعش. شخصيا منقدش على المصاريف تاع العملية الجراحية او لي قاد عليه تنديرو حاليا هو انني تنغسل ليه وذنيه بالبيتادين او السيروم او تنحك ليه البلايص لي ميقدش يوصل ليهوم هو. مكرهتش شي نهار تاهو مانبقاش نعيط عليه الصمك." "I felt lost today when I came back from the veterinary after hearing from him that a deaf surgery is needed so he could reduce the ear that was pus's pain, at the same time it starts hearing, it hears my calls and also it could be able to hide from car accidents. The dog on the right -its name is "deaf"- is Lika's son (the one on left), it got that name because it was born deaf. Personally I can't finance the surgery, and all what I can do is to clean its ear with a povidone-iodine,a serum, and also I can clean the part of its body it can't touch. I really wish someday I can stop calling him deaf"
- "تخربقت هاد الصباح منين رجعت من عند الفيتيرينير من بعدما قال ليا انه لازم عليا ندير العملية للصمك باش ينقص عليه الصداع لي دايرة ليه الاذن لي تقيحات لداخل ديال الراس او فنفس الوقت يعود يسمع او منين نعيط عليه يسمعني و خصوصا ميبقاش عرضة لكسيدة تاع الطوموبيل فالطريق. الكلب لي على ليمن هو ولد الكلبة لايكا لي على اليسار... سميتو -الصمك- حيث من نهار تزاد او هو متيسمعش. شخصيا منقدش على المصاريف تاع العملية الجراحية او لي قاد عليه تنديرو حاليا هو انني تنغسل ليه وذنيه بالبيتادين او السيروم او تنحك ليه البلايص لي ميقدش يوصل ليهوم هو. مكرهتش شي نهار تاهو مانبقاش نعيط عليه الصمك." "I felt lost today when I came back from the veterinary after hearing from him that a deaf surgery is needed so he could reduce the ear that was pus's pain, at the same time it starts hearing, it hears my calls and also it could be able to hide from car accidents. The dog on the right -its name is "deaf"- is Lika's son (the one on left), it got that name because it was born deaf. Personally I can't finance the surgery, and all what I can do is to clean its ear with a povidone-iodine,a serum, and also I can clean the part of its body it can't touch. I really wish someday I can stop calling him deaf"
- "تخربقت هاد الصباح منين رجعت من عند الفيتيرينير من بعدما قال ليا انه لازم عليا ندير العملية للصمك باش ينقص عليه الصداع لي دايرة ليه الاذن لي تقيحات لداخل ديال الراس او فنفس الوقت يعود يسمع او منين نعيط عليه يسمعني و خصوصا ميبقاش عرضة لكسيدة تاع الطوموبيل فالطريق. الكلب لي على ليمن هو ولد الكلبة لايكا لي على اليسار... سميتو -الصمك- حيث من نهار تزاد او هو متيسمعش. شخصيا منقدش على المصاريف تاع العملية الجراحية او لي قاد عليه تنديرو حاليا هو انني تنغسل ليه وذنيه بالبيتادين او السيروم او تنحك ليه البلايص لي ميقدش يوصل ليهوم هو. مكرهتش شي نهار تاهو مانبقاش نعيط عليه الصمك." "I felt lost today when I came back from the veterinary after hearing from him that a deaf surgery is needed so he could reduce the ear that was pus's pain, at the same time it starts hearing, it hears my calls and also it could be able to hide from car accidents. The dog on the right -its name is "deaf"- is Lika's son (the one on left), it got that name because it was born deaf. Personally I can't finance the surgery, and all what I can do is to clean its ear with a povidone-iodine,a serum, and also I can clean the part of its body it can't touch. I really wish someday I can stop calling him deaf"
- "مما لا يخفى علينا أننا في مجتمع معندوش فكرة تقبل الآخر ولكن هاد الأمر مخلانيش نبعد على الشغف ديالي في تكوين صداقات مع الناس لي عندهم اهتمامات مختالفة عليا المهم هوا نشوفو ما يجمعنا والجميل في الأمر أن ما يجمعنا أكثر مما قد يفرقنا...فمثلا عندي صديقات تانختالفوا في رؤيتنا للحياة ولكن حبنا للتصوير تايجمعنا وتانستمتعوا بوقتنا وحنا تانمارسوا هوايتنا...وطرحنا للمواضيع من رؤى مختلفة تايخلينا نبحثو ونقلبوا ونخدموا عقلنا في عوض أخدنا الأمور بسطحية... من بين الحوايج لي زوينين و طراو ليا هاد الاعوام هوا أني تلاقيت بناس تعرفو عليا من الداخل...وشافو ما وراء السواد ومكانتش نظرة ديالهم جزئية ...كيما تنحاول ندير تانا. هادي كانت قصة ديال بنت من المغرب لي ختارت تعيش بما تراه أفضل ليها وليس بما يراه الاخر مناسبا لها وتاتحاول تكسر في نفس الوقت ترسب من بين الترسبات النمطية لي تايفرضها المجتمع علينا للأسف. في الأخير بغيت نقول لكل واحد مايهتمش لنظرة الناس ليه ولكن يشوف هوا اش باغي وفاين تايرتاح، القضية هنا ماشي قضية نقاب فقط ولكن قضية تقبل ما يفرضه المجتمع علينا من مغالطات وأفكار لاصحة لها...حاجة أخرى وأخيرة الحب والسلام وتقبل الاخر حياة نعيشها...ماشي مجرد شعارات."
- "مما لا يخفى علينا أننا في مجتمع معندوش فكرة تقبل الآخر ولكن هاد الأمر مخلانيش نبعد على الشغف ديالي في تكوين صداقات مع الناس لي عندهم اهتمامات مختالفة عليا المهم هوا نشوفو ما يجمعنا والجميل في الأمر أن ما يجمعنا أكثر مما قد يفرقنا...فمثلا عندي صديقات تانختالفوا في رؤيتنا للحياة ولكن حبنا للتصوير تايجمعنا وتانستمتعوا بوقتنا وحنا تانمارسوا هوايتنا...وطرحنا للمواضيع من رؤى مختلفة تايخلينا نبحثو ونقلبوا ونخدموا عقلنا في عوض أخدنا الأمور بسطحية... من بين الحوايج لي زوينين و طراو ليا هاد الاعوام هوا أني تلاقيت بناس تعرفو عليا من الداخل...وشافو ما وراء السواد ومكانتش نظرة ديالهم جزئية ...كيما تنحاول ندير تانا. هادي كانت قصة ديال بنت من المغرب لي ختارت تعيش بما تراه أفضل ليها وليس بما يراه الاخر مناسبا لها وتاتحاول تكسر في نفس الوقت ترسب من بين الترسبات النمطية لي تايفرضها المجتمع علينا للأسف. في الأخير بغيت نقول لكل واحد مايهتمش لنظرة الناس ليه ولكن يشوف هوا اش باغي وفاين تايرتاح، القضية هنا ماشي قضية نقاب فقط ولكن قضية تقبل ما يفرضه المجتمع علينا من مغالطات وأفكار لاصحة لها...حاجة أخرى وأخيرة الحب والسلام وتقبل الاخر حياة نعيشها...ماشي مجرد شعارات."
- "مما لا يخفى علينا أننا في مجتمع معندوش فكرة تقبل الآخر ولكن هاد الأمر مخلانيش نبعد على الشغف ديالي في تكوين صداقات مع الناس لي عندهم اهتمامات مختالفة عليا المهم هوا نشوفو ما يجمعنا والجميل في الأمر أن ما يجمعنا أكثر مما قد يفرقنا...فمثلا عندي صديقات تانختالفوا في رؤيتنا للحياة ولكن حبنا للتصوير تايجمعنا وتانستمتعوا بوقتنا وحنا تانمارسوا هوايتنا...وطرحنا للمواضيع من رؤى مختلفة تايخلينا نبحثو ونقلبوا ونخدموا عقلنا في عوض أخدنا الأمور بسطحية... من بين الحوايج لي زوينين و طراو ليا هاد الاعوام هوا أني تلاقيت بناس تعرفو عليا من الداخل...وشافو ما وراء السواد ومكانتش نظرة ديالهم جزئية ...كيما تنحاول ندير تانا. هادي كانت قصة ديال بنت من المغرب لي ختارت تعيش بما تراه أفضل ليها وليس بما يراه الاخر مناسبا لها وتاتحاول تكسر في نفس الوقت ترسب من بين الترسبات النمطية لي تايفرضها المجتمع علينا للأسف. في الأخير بغيت نقول لكل واحد مايهتمش لنظرة الناس ليه ولكن يشوف هوا اش باغي وفاين تايرتاح، القضية هنا ماشي قضية نقاب فقط ولكن قضية تقبل ما يفرضه المجتمع علينا من مغالطات وأفكار لاصحة لها...حاجة أخرى وأخيرة الحب والسلام وتقبل الاخر حياة نعيشها...ماشي مجرد شعارات."
- Part 1 "انرجع بيكم لثلاث سنوات قبل الان وبالضبط في شهر 3 من سنة 2014 بعدما قررت نلبس النقاب...في اللول وجدت صعوبات مع المحيط ديالي ومع المجتمع بصفة عامة بحيث انهم كان تايسحاب ليهم أن النقاب تشدد وتطرف، في المقابل النقاب بالنسبة ليا هوا صلة وصل بيني وبين الله...فكيف أنا اختاريت نلبس النقاب واحد الانسان اخر اختار الصدقة اولا الاعمال الخيرية أو يحيد الأذى من الطريق باش يتقرب من الله...في الكثير من الاحيان تاتكون الوجهة نفسها ولكن الطريق باش نوصلو ليها تايختالف على حساب التفكير والطبع والمعتقدات ديال كل واحد فينا...المهم من هادشي كامل هوا الواحد يوصل. أمام نظرة المجتمع النمطية للنقاب لقيت راسي، فمرادف النقاب بالنسبة ليهم هو انك مجبورة باش تلبسيه أو انك جاهلة وماتتعرفي والو...ولكن الحمد لله ربي كبير وايماني بما أريد خلاني نتجاهل ما يحيط بيا ...فالمجتمع بطبعه مغيرضاش عليك في كل الأحوال فكما يقال: "ارضاء الناس غاية لا تدرك". "I'm taking you back to 3 years ago, and exactly to the 3rd month of 2014 after I took the decision to start wearing the Niqab*...At first I found many difficulties with people around me, and with the society, they thought that the Niqab is a sign of stresses and extremism, but in another hand, I chose the Niqab to get closer to god as others are trying to do when they went for charity, or volunteering work...Most of the time, people take different roads depends on how they see things, but the most important is to arrive to our destination since usually its the same. I found myself in front of the society's typical vision of someone wearing the Niqab, which is someone who is forced to do it, and usually, unaware, and knows nothing...Thank god that my faith is as strong as it pushed me to ignore all people's thoughts. You can't please everyone, and as it says "making everybody satisfied is a goal that can't be achieved"."
- Part 1 "انرجع بيكم لثلاث سنوات قبل الان وبالضبط في شهر 3 من سنة 2014 بعدما قررت نلبس النقاب...في اللول وجدت صعوبات مع المحيط ديالي ومع المجتمع بصفة عامة بحيث انهم كان تايسحاب ليهم أن النقاب تشدد وتطرف، في المقابل النقاب بالنسبة ليا هوا صلة وصل بيني وبين الله...فكيف أنا اختاريت نلبس النقاب واحد الانسان اخر اختار الصدقة اولا الاعمال الخيرية أو يحيد الأذى من الطريق باش يتقرب من الله...في الكثير من الاحيان تاتكون الوجهة نفسها ولكن الطريق باش نوصلو ليها تايختالف على حساب التفكير والطبع والمعتقدات ديال كل واحد فينا...المهم من هادشي كامل هوا الواحد يوصل. أمام نظرة المجتمع النمطية للنقاب لقيت راسي، فمرادف النقاب بالنسبة ليهم هو انك مجبورة باش تلبسيه أو انك جاهلة وماتتعرفي والو...ولكن الحمد لله ربي كبير وايماني بما أريد خلاني نتجاهل ما يحيط بيا ...فالمجتمع بطبعه مغيرضاش عليك في كل الأحوال فكما يقال: "ارضاء الناس غاية لا تدرك". "I'm taking you back to 3 years ago, and exactly to the 3rd month of 2014 after I took the decision to start wearing the Niqab*...At first I found many difficulties with people around me, and with the society, they thought that the Niqab is a sign of stresses and extremism, but in another hand, I chose the Niqab to get closer to god as others are trying to do when they went for charity, or volunteering work...Most of the time, people take different roads depends on how they see things, but the most important is to arrive to our destination since usually its the same. I found myself in front of the society's typical vision of someone wearing the Niqab, which is someone who is forced to do it, and usually, unaware, and knows nothing...Thank god that my faith is as strong as it pushed me to ignore all people's thoughts. You can't please everyone, and as it says "making everybody satisfied is a goal that can't be achieved"."
- Part 1 "انرجع بيكم لثلاث سنوات قبل الان وبالضبط في شهر 3 من سنة 2014 بعدما قررت نلبس النقاب...في اللول وجدت صعوبات مع المحيط ديالي ومع المجتمع بصفة عامة بحيث انهم كان تايسحاب ليهم أن النقاب تشدد وتطرف، في المقابل النقاب بالنسبة ليا هوا صلة وصل بيني وبين الله...فكيف أنا اختاريت نلبس النقاب واحد الانسان اخر اختار الصدقة اولا الاعمال الخيرية أو يحيد الأذى من الطريق باش يتقرب من الله...في الكثير من الاحيان تاتكون الوجهة نفسها ولكن الطريق باش نوصلو ليها تايختالف على حساب التفكير والطبع والمعتقدات ديال كل واحد فينا...المهم من هادشي كامل هوا الواحد يوصل. أمام نظرة المجتمع النمطية للنقاب لقيت راسي، فمرادف النقاب بالنسبة ليهم هو انك مجبورة باش تلبسيه أو انك جاهلة وماتتعرفي والو...ولكن الحمد لله ربي كبير وايماني بما أريد خلاني نتجاهل ما يحيط بيا ...فالمجتمع بطبعه مغيرضاش عليك في كل الأحوال فكما يقال: "ارضاء الناس غاية لا تدرك". "I'm taking you back to 3 years ago, and exactly to the 3rd month of 2014 after I took the decision to start wearing the Niqab*...At first I found many difficulties with people around me, and with the society, they thought that the Niqab is a sign of stresses and extremism, but in another hand, I chose the Niqab to get closer to god as others are trying to do when they went for charity, or volunteering work...Most of the time, people take different roads depends on how they see things, but the most important is to arrive to our destination since usually its the same. I found myself in front of the society's typical vision of someone wearing the Niqab, which is someone who is forced to do it, and usually, unaware, and knows nothing...Thank god that my faith is as strong as it pushed me to ignore all people's thoughts. You can't please everyone, and as it says "making everybody satisfied is a goal that can't be achieved"."
- Part 2 "من بعد الاجازة ماكاين لا تعليم لا سياحة ...الحلمات بجوج مشاو... ولاو كايقولو لينا خاصكم المنصيو .. خديتي الاجازة غير بمقبول .. الوغ مامقبولش.. و خدمت فالبناء عالم ديال تمارا غير بهاديك مقبول قبلوني ... عالم ديال البالا والفاس لي نتا مامولفهاش ... النعاس تحت القصدير والبرد ... التصقريم باش تجمع الفلوس حيت اصلا خدام بوالو... الجوع حيت الباطرون ماخلصكمش ... الحسرة و الندم علاش قريت انا اصلا .. واش حياتي صافي هكا تكون؟؟ واش غادي نولف البالا باش ايدي مايبقاوش اتنغخو واتنبلو؟؟... ماعلينا واخا كاااع هاكاك وليت بناي مجتهد ههه وليت معلم فبزاف ديال الشعب منها البني .. المرطوب ... الفيانص ... الزفت ... لاموزيك ... المهم تقريبا كولشي كانت عندي ارادة عمية لانه كان عندي خيارين يا نتأقلم ونولف يا نمرض راسي ونزيد دوا دالعصاب هههه ... غادي اقول شي حد راجل لي ضرب تمارا ... لا ماشي راجل ... لي راجل هو لي عندو الفلوس و ضرب تمارا راجل لي عندو كولشي وبغا اجرب كولشي ..اما لي ماعندوش و ضرب تمارا راه دار غير داكشي لي خاصو ايدار باش ياكل طرف الخبز .. مادارش شي حاجة اكسترا .. المهم كان مازال فيا هاداك الفيس ديال السفر ... باش نسافر و نخدم وليت كانبعد على دارنا و كل شهرين كندوزها فبلاصة منها خدام و نهار الاحد الدوران (كازا .. اسفي .. مراكش .. اكادير .. تارودانت .. ولاد تايمة ..تزنيت .. )... حيت كنت كانسكن فالخدمة كيما كايقولو ناس ديال الضومين " شانطي" تحت القصدير... كنخدم حتا نجمع شوية ونمشي نفرق السي في ديالي فاشما كاان .. حيت كيفما كانت الخدمة لي كايطلبو فيها السي في غادي تكون احسن من تبنايت . مازااال الأمل ديال المهنة المقدسة "التعليم" .. المهنة لي قريب نعبدوها .. مازال كنتسنا الكونكور .... والمساطر غاديا و كاتكفس .. كاتمرض ... والتعليم كايموت ... حتا كرهتو لانهم رجعوه حلم لايمكن بلوغه ... كاندفع السي في و نرجع عند البالا والملاسة و البراكة ..... وفهاد المراحل كنت خطرة خطرة كنخارط فشي جمعية حيت هنا جربت الميزيرية .. والبرد .. المعانات. لكن النهار لي كايجي الخير كايجي خطرة وحدة ... واحد النهار عيطو لي جوج شركات من المطار باش نخدم .. وختاريت الاحسن فيهم .. و فنفس الوقت عيطو لي اجونص دو فواياج وختاريتها لانها المهنة لي كنت كانحلم بيها و تقريبا خمس سنوات وانا خدام فالحلم الأول لي كان عندي الحمدلله ... وبديت العمل الجمعوي وخاصة العمل الخيري و القوافل لجبال الاطلس لاني كيف دزت من مرحلة خايبة كاببانو لي هادوك ناس حياتهم كاملا هاكا .... المهم ماتمشي غير فين مشاك الله ... احب ماتعمل حتا
- Part 2 "من بعد الاجازة ماكاين لا تعليم لا سياحة ...الحلمات بجوج مشاو... ولاو كايقولو لينا خاصكم المنصيو .. خديتي الاجازة غير بمقبول .. الوغ مامقبولش.. و خدمت فالبناء عالم ديال تمارا غير بهاديك مقبول قبلوني ... عالم ديال البالا والفاس لي نتا مامولفهاش ... النعاس تحت القصدير والبرد ... التصقريم باش تجمع الفلوس حيت اصلا خدام بوالو... الجوع حيت الباطرون ماخلصكمش ... الحسرة و الندم علاش قريت انا اصلا .. واش حياتي صافي هكا تكون؟؟ واش غادي نولف البالا باش ايدي مايبقاوش اتنغخو واتنبلو؟؟... ماعلينا واخا كاااع هاكاك وليت بناي مجتهد ههه وليت معلم فبزاف ديال الشعب منها البني .. المرطوب ... الفيانص ... الزفت ... لاموزيك ... المهم تقريبا كولشي كانت عندي ارادة عمية لانه كان عندي خيارين يا نتأقلم ونولف يا نمرض راسي ونزيد دوا دالعصاب هههه ... غادي اقول شي حد راجل لي ضرب تمارا ... لا ماشي راجل ... لي راجل هو لي عندو الفلوس و ضرب تمارا راجل لي عندو كولشي وبغا اجرب كولشي ..اما لي ماعندوش و ضرب تمارا راه دار غير داكشي لي خاصو ايدار باش ياكل طرف الخبز .. مادارش شي حاجة اكسترا .. المهم كان مازال فيا هاداك الفيس ديال السفر ... باش نسافر و نخدم وليت كانبعد على دارنا و كل شهرين كندوزها فبلاصة منها خدام و نهار الاحد الدوران (كازا .. اسفي .. مراكش .. اكادير .. تارودانت .. ولاد تايمة ..تزنيت .. )... حيت كنت كانسكن فالخدمة كيما كايقولو ناس ديال الضومين " شانطي" تحت القصدير... كنخدم حتا نجمع شوية ونمشي نفرق السي في ديالي فاشما كاان .. حيت كيفما كانت الخدمة لي كايطلبو فيها السي في غادي تكون احسن من تبنايت . مازااال الأمل ديال المهنة المقدسة "التعليم" .. المهنة لي قريب نعبدوها .. مازال كنتسنا الكونكور .... والمساطر غاديا و كاتكفس .. كاتمرض ... والتعليم كايموت ... حتا كرهتو لانهم رجعوه حلم لايمكن بلوغه ... كاندفع السي في و نرجع عند البالا والملاسة و البراكة ..... وفهاد المراحل كنت خطرة خطرة كنخارط فشي جمعية حيت هنا جربت الميزيرية .. والبرد .. المعانات. لكن النهار لي كايجي الخير كايجي خطرة وحدة ... واحد النهار عيطو لي جوج شركات من المطار باش نخدم .. وختاريت الاحسن فيهم .. و فنفس الوقت عيطو لي اجونص دو فواياج وختاريتها لانها المهنة لي كنت كانحلم بيها و تقريبا خمس سنوات وانا خدام فالحلم الأول لي كان عندي الحمدلله ... وبديت العمل الجمعوي وخاصة العمل الخيري و القوافل لجبال الاطلس لاني كيف دزت من مرحلة خايبة كاببانو لي هادوك ناس حياتهم كاملا هاكا .... المهم ماتمشي غير فين مشاك الله ... احب ماتعمل حتا
- Part 2 "من بعد الاجازة ماكاين لا تعليم لا سياحة ...الحلمات بجوج مشاو... ولاو كايقولو لينا خاصكم المنصيو .. خديتي الاجازة غير بمقبول .. الوغ مامقبولش.. و خدمت فالبناء عالم ديال تمارا غير بهاديك مقبول قبلوني ... عالم ديال البالا والفاس لي نتا مامولفهاش ... النعاس تحت القصدير والبرد ... التصقريم باش تجمع الفلوس حيت اصلا خدام بوالو... الجوع حيت الباطرون ماخلصكمش ... الحسرة و الندم علاش قريت انا اصلا .. واش حياتي صافي هكا تكون؟؟ واش غادي نولف البالا باش ايدي مايبقاوش اتنغخو واتنبلو؟؟... ماعلينا واخا كاااع هاكاك وليت بناي مجتهد ههه وليت معلم فبزاف ديال الشعب منها البني .. المرطوب ... الفيانص ... الزفت ... لاموزيك ... المهم تقريبا كولشي كانت عندي ارادة عمية لانه كان عندي خيارين يا نتأقلم ونولف يا نمرض راسي ونزيد دوا دالعصاب هههه ... غادي اقول شي حد راجل لي ضرب تمارا ... لا ماشي راجل ... لي راجل هو لي عندو الفلوس و ضرب تمارا راجل لي عندو كولشي وبغا اجرب كولشي ..اما لي ماعندوش و ضرب تمارا راه دار غير داكشي لي خاصو ايدار باش ياكل طرف الخبز .. مادارش شي حاجة اكسترا .. المهم كان مازال فيا هاداك الفيس ديال السفر ... باش نسافر و نخدم وليت كانبعد على دارنا و كل شهرين كندوزها فبلاصة منها خدام و نهار الاحد الدوران (كازا .. اسفي .. مراكش .. اكادير .. تارودانت .. ولاد تايمة ..تزنيت .. )... حيت كنت كانسكن فالخدمة كيما كايقولو ناس ديال الضومين " شانطي" تحت القصدير... كنخدم حتا نجمع شوية ونمشي نفرق السي في ديالي فاشما كاان .. حيت كيفما كانت الخدمة لي كايطلبو فيها السي في غادي تكون احسن من تبنايت . مازااال الأمل ديال المهنة المقدسة "التعليم" .. المهنة لي قريب نعبدوها .. مازال كنتسنا الكونكور .... والمساطر غاديا و كاتكفس .. كاتمرض ... والتعليم كايموت ... حتا كرهتو لانهم رجعوه حلم لايمكن بلوغه ... كاندفع السي في و نرجع عند البالا والملاسة و البراكة ..... وفهاد المراحل كنت خطرة خطرة كنخارط فشي جمعية حيت هنا جربت الميزيرية .. والبرد .. المعانات. لكن النهار لي كايجي الخير كايجي خطرة وحدة ... واحد النهار عيطو لي جوج شركات من المطار باش نخدم .. وختاريت الاحسن فيهم .. و فنفس الوقت عيطو لي اجونص دو فواياج وختاريتها لانها المهنة لي كنت كانحلم بيها و تقريبا خمس سنوات وانا خدام فالحلم الأول لي كان عندي الحمدلله ... وبديت العمل الجمعوي وخاصة العمل الخيري و القوافل لجبال الاطلس لاني كيف دزت من مرحلة خايبة كاببانو لي هادوك ناس حياتهم كاملا هاكا .... المهم ماتمشي غير فين مشاك الله ... احب ماتعمل حتا
- Part I "فاش كنت صغير ماكانش عندي شي حلم بحال ناس ... باش نكون طبيب او محامي او بيلوط .... كنت غير عايش و صافي وكانو كايقولو ليا كبر باش تقرى وتخدم وتعاون باك... بحال اغلبية ديال الناس هاديك الوقيتة ف مدينتي الصغيرة و المدن او الفيلاجات الصغار كاملين.... كبرت فعائلة متوسطة قل ربع... ساكنين واكلين شاربين وبس ... بديت كنكبر شوية فسن 8/10 سنوات مشيت لبلاد الواليد والواليدة فالجبال وتما كانتلاقى بالتوريست بزااف وكنت كنعرف شوية دالفرونسي حسن من دبا ... كانتكومينيكا معاهم ... وعجبني داكشي و عجبني انك تعرف على ناس و بلدان اخرين ... تما بدا عندي الحلم دالسفر والتعرف على تقافات اخرين وناس اخرين و علاش لا نخدم فالسياحة ...هنا الحلم بدا ... من بعد مدة بديت كنسول و اكتاشفت ان الاستقرار صعيب فالسفر و فالسياحة ... الوغ نبدل الحلم و نشوف ليا شي حلم اخر ... عااادي اقدر كل نهار حلم .. وليت كنفكر فالتعليييم ... اصبح التعليم ،لي هو مهنة عاااااااادية ، هو الحلم ديالي والحلم ديال بزاااااف دالموجزين فالمغرب ... خديت الباك ومشيت للجامعة و درت اللغة الإنجليزية حيت الفرونسي لغة المستعمر كاتجيب ليا الردان وماكنعرفش ليها اصلا...قريت العام الاول مادخلتش لي موديل .. وقلت نبدل ونمشي ل Ista باش ندير شعبة اجونص دو فواياج ... يعني بدلت عاود الحلم (التعليم) ورجعت للاول لي هو السياحة... العام التاني كنت بغيت نبدا فاISTA لكن تنادم معايا الحال حيت لقيت كاع لي كانو معايا فلافاك جاو حتا هما .. وقلت لا لافاك هيا الاولى وخاصني ناخد الاجازة باش نمشي للتعليم ونكبر ونخدم ونعاون الواليد ... وفعلا رجعت للجامعة و خديت الاجازة و انا كلى امل غادي نمشي للتعليم لى و لينا كنهضرو عليه بحال الى هو الجنة."
- Part I "فاش كنت صغير ماكانش عندي شي حلم بحال ناس ... باش نكون طبيب او محامي او بيلوط .... كنت غير عايش و صافي وكانو كايقولو ليا كبر باش تقرى وتخدم وتعاون باك... بحال اغلبية ديال الناس هاديك الوقيتة ف مدينتي الصغيرة و المدن او الفيلاجات الصغار كاملين.... كبرت فعائلة متوسطة قل ربع... ساكنين واكلين شاربين وبس ... بديت كنكبر شوية فسن 8/10 سنوات مشيت لبلاد الواليد والواليدة فالجبال وتما كانتلاقى بالتوريست بزااف وكنت كنعرف شوية دالفرونسي حسن من دبا ... كانتكومينيكا معاهم ... وعجبني داكشي و عجبني انك تعرف على ناس و بلدان اخرين ... تما بدا عندي الحلم دالسفر والتعرف على تقافات اخرين وناس اخرين و علاش لا نخدم فالسياحة ...هنا الحلم بدا ... من بعد مدة بديت كنسول و اكتاشفت ان الاستقرار صعيب فالسفر و فالسياحة ... الوغ نبدل الحلم و نشوف ليا شي حلم اخر ... عااادي اقدر كل نهار حلم .. وليت كنفكر فالتعليييم ... اصبح التعليم ،لي هو مهنة عاااااااادية ، هو الحلم ديالي والحلم ديال بزاااااف دالموجزين فالمغرب ... خديت الباك ومشيت للجامعة و درت اللغة الإنجليزية حيت الفرونسي لغة المستعمر كاتجيب ليا الردان وماكنعرفش ليها اصلا...قريت العام الاول مادخلتش لي موديل .. وقلت نبدل ونمشي ل Ista باش ندير شعبة اجونص دو فواياج ... يعني بدلت عاود الحلم (التعليم) ورجعت للاول لي هو السياحة... العام التاني كنت بغيت نبدا فاISTA لكن تنادم معايا الحال حيت لقيت كاع لي كانو معايا فلافاك جاو حتا هما .. وقلت لا لافاك هيا الاولى وخاصني ناخد الاجازة باش نمشي للتعليم ونكبر ونخدم ونعاون الواليد ... وفعلا رجعت للجامعة و خديت الاجازة و انا كلى امل غادي نمشي للتعليم لى و لينا كنهضرو عليه بحال الى هو الجنة."
- Part I "فاش كنت صغير ماكانش عندي شي حلم بحال ناس ... باش نكون طبيب او محامي او بيلوط .... كنت غير عايش و صافي وكانو كايقولو ليا كبر باش تقرى وتخدم وتعاون باك... بحال اغلبية ديال الناس هاديك الوقيتة ف مدينتي الصغيرة و المدن او الفيلاجات الصغار كاملين.... كبرت فعائلة متوسطة قل ربع... ساكنين واكلين شاربين وبس ... بديت كنكبر شوية فسن 8/10 سنوات مشيت لبلاد الواليد والواليدة فالجبال وتما كانتلاقى بالتوريست بزااف وكنت كنعرف شوية دالفرونسي حسن من دبا ... كانتكومينيكا معاهم ... وعجبني داكشي و عجبني انك تعرف على ناس و بلدان اخرين ... تما بدا عندي الحلم دالسفر والتعرف على تقافات اخرين وناس اخرين و علاش لا نخدم فالسياحة ...هنا الحلم بدا ... من بعد مدة بديت كنسول و اكتاشفت ان الاستقرار صعيب فالسفر و فالسياحة ... الوغ نبدل الحلم و نشوف ليا شي حلم اخر ... عااادي اقدر كل نهار حلم .. وليت كنفكر فالتعليييم ... اصبح التعليم ،لي هو مهنة عاااااااادية ، هو الحلم ديالي والحلم ديال بزاااااف دالموجزين فالمغرب ... خديت الباك ومشيت للجامعة و درت اللغة الإنجليزية حيت الفرونسي لغة المستعمر كاتجيب ليا الردان وماكنعرفش ليها اصلا...قريت العام الاول مادخلتش لي موديل .. وقلت نبدل ونمشي ل Ista باش ندير شعبة اجونص دو فواياج ... يعني بدلت عاود الحلم (التعليم) ورجعت للاول لي هو السياحة... العام التاني كنت بغيت نبدا فاISTA لكن تنادم معايا الحال حيت لقيت كاع لي كانو معايا فلافاك جاو حتا هما .. وقلت لا لافاك هيا الاولى وخاصني ناخد الاجازة باش نمشي للتعليم ونكبر ونخدم ونعاون الواليد ... وفعلا رجعت للجامعة و خديت الاجازة و انا كلى امل غادي نمشي للتعليم لى و لينا كنهضرو عليه بحال الى هو الجنة."
- 2/2 "اليهودي المغربي شافني و قال ليا نتا عندك إمكانيات كبيرة..كاتهتم بالكليان و كاتدير بلاصتك إذن خاصك تدخل لشي حاجة كبيرة.. و خدمت معاه. دوزت معاه ثمان أشهر و من بعد هو كان جاي راجع للمغرب بصفة نهائية.. و قال ليا خاصك تدير مشروع ديالك.. انا كيفاش اندير مشروع ديالي و انا معنديش رأس المال.. بديت في الأول كانكري السيارات.. و من بعد قال ليا انمشيو عند واحد صاحبي فمرسيديس اتاخد اول طوموبيل تخدم بيها.. طوموبيل دايرة ستين مليوون.. كيفاش انا انجيب ستين مليون.. و هو يجبد شيك حطو قدام مول السيارات.. و قال ليه انا انضمنوا.. و من تما خديت اول سيارة.. دازت الايام و تمشات القضية و خديت الثانية و الثالثة ودابا عندي ستة ديال السيارات.. لي بديتهم من الصفر. هاد السيد كان السبب لتغيير حياتي.. جابو الله في الوقت المناسب. والاكثر من ذلك أنني عاودت مشيت عند البنت لي كانبغيها من بعد و باها قبلني من بعد ماشافني وليت قاد ووليت راجل.. كان عندو الحق ملي رفضني في الأول.. و لكن كان فيها الخير.. كون ماشي هوكاك كون انا مانوصلش لهنا.. و انا دابا داير أيضا الاستيراد و التصدير مع صديقي الشنيوي.. هذه هي قصتي الصغيرة.. و انا دابا عندي 28 عام.. من بعد عشر سنين في الغربة."
- 2/2 "اليهودي المغربي شافني و قال ليا نتا عندك إمكانيات كبيرة..كاتهتم بالكليان و كاتدير بلاصتك إذن خاصك تدخل لشي حاجة كبيرة.. و خدمت معاه. دوزت معاه ثمان أشهر و من بعد هو كان جاي راجع للمغرب بصفة نهائية.. و قال ليا خاصك تدير مشروع ديالك.. انا كيفاش اندير مشروع ديالي و انا معنديش رأس المال.. بديت في الأول كانكري السيارات.. و من بعد قال ليا انمشيو عند واحد صاحبي فمرسيديس اتاخد اول طوموبيل تخدم بيها.. طوموبيل دايرة ستين مليوون.. كيفاش انا انجيب ستين مليون.. و هو يجبد شيك حطو قدام مول السيارات.. و قال ليه انا انضمنوا.. و من تما خديت اول سيارة.. دازت الايام و تمشات القضية و خديت الثانية و الثالثة ودابا عندي ستة ديال السيارات.. لي بديتهم من الصفر. هاد السيد كان السبب لتغيير حياتي.. جابو الله في الوقت المناسب. والاكثر من ذلك أنني عاودت مشيت عند البنت لي كانبغيها من بعد و باها قبلني من بعد ماشافني وليت قاد ووليت راجل.. كان عندو الحق ملي رفضني في الأول.. و لكن كان فيها الخير.. كون ماشي هوكاك كون انا مانوصلش لهنا.. و انا دابا داير أيضا الاستيراد و التصدير مع صديقي الشنيوي.. هذه هي قصتي الصغيرة.. و انا دابا عندي 28 عام.. من بعد عشر سنين في الغربة."
- 2/2 "اليهودي المغربي شافني و قال ليا نتا عندك إمكانيات كبيرة..كاتهتم بالكليان و كاتدير بلاصتك إذن خاصك تدخل لشي حاجة كبيرة.. و خدمت معاه. دوزت معاه ثمان أشهر و من بعد هو كان جاي راجع للمغرب بصفة نهائية.. و قال ليا خاصك تدير مشروع ديالك.. انا كيفاش اندير مشروع ديالي و انا معنديش رأس المال.. بديت في الأول كانكري السيارات.. و من بعد قال ليا انمشيو عند واحد صاحبي فمرسيديس اتاخد اول طوموبيل تخدم بيها.. طوموبيل دايرة ستين مليوون.. كيفاش انا انجيب ستين مليون.. و هو يجبد شيك حطو قدام مول السيارات.. و قال ليه انا انضمنوا.. و من تما خديت اول سيارة.. دازت الايام و تمشات القضية و خديت الثانية و الثالثة ودابا عندي ستة ديال السيارات.. لي بديتهم من الصفر. هاد السيد كان السبب لتغيير حياتي.. جابو الله في الوقت المناسب. والاكثر من ذلك أنني عاودت مشيت عند البنت لي كانبغيها من بعد و باها قبلني من بعد ماشافني وليت قاد ووليت راجل.. كان عندو الحق ملي رفضني في الأول.. و لكن كان فيها الخير.. كون ماشي هوكاك كون انا مانوصلش لهنا.. و انا دابا داير أيضا الاستيراد و التصدير مع صديقي الشنيوي.. هذه هي قصتي الصغيرة.. و انا دابا عندي 28 عام.. من بعد عشر سنين في الغربة."
- "مشيت لأروبا و انا عندي 18 عام .. تا انا بغيت نبدا حياتي و يكون عندي مستقبل .. خدمت في النظافة .. خدمت فأي حاجة ممكن تتخيلها باش نعيش.. وواحد المرة ناس من العائلة كايديرو سياقة الشاحنات الكبيرة و هي تدخل ليا فبالي انني خاصني ناخد البيرمي .. و لكن البرمي تما غالي .. 6 المليون .. لي عام و انا كانخدم 2 خدمات باش جمعتها .. و دوزت البيرمي فشهر و نصف .. كولشي كايتعجب مني ملي كايشوف واحد صغير فحالي سايق كاميو كبير .. كايقولو ليا فين هو الشيفور ههههـ .. و صافي دخلت مع واحد السيد و اللي تعلمت معاه بزاف لدرجة عطاني مسؤولية ديال داكشي ديالو واخا انا صغير لأنني خدمت ليه مزيان .. و العجب ان الناس الخدامين مابغاونيش نكون انا كولشي في الشركة و دارو اضراب على قبلي.. صافي انا عيطت ليه قلت ليه انا مايمكنش ليا نخدم معاهم ولو هو كان باغيني انا .. الرزق كاين فكاع البلايص .. و مشيت عوتاني خدمت كسائق خاص .. و درت بلاصتي معاهم واخا انا الصغير كيما ديما ..و ديك الساعة اتبدل حياتي .. ملي تلاقيت مع واحد اليهودي مغربي .." يتبع. "I moved to Europe when I was 18....I wanted to start a live and have a future...I got a job as a sanitation worker, among other jobs...anything to make a living... Some of my relatives work as truck drivers, so I had the idea that I needed to get a driving licence..but it costs a lot to get one....60 thousand Dirhams...it took me 1 year working two jobs to save up that amount....I took the test and passed in one and a half months...Everyone was amazed when they see me driving a truck, given how young I was...They start asking me where is the driver? hahahaha...I started working with this man and he taught me a lot of things, to the point that he made me manager although I was young because I was dedicated to my job...Surprisingly enough the other employees weren't very thrilled about my new position, so they went on a strike....So I called the owner and told him that I couldn't possibly work with them even if he wants me to have that job...I could find a job somewhere else... So I started working as a private driver....and managed to make a name for myself even though as usual I was the young guy...that's when my life took a turn....when I met a Moroccan Jew..." to be continued
- "مشيت لأروبا و انا عندي 18 عام .. تا انا بغيت نبدا حياتي و يكون عندي مستقبل .. خدمت في النظافة .. خدمت فأي حاجة ممكن تتخيلها باش نعيش.. وواحد المرة ناس من العائلة كايديرو سياقة الشاحنات الكبيرة و هي تدخل ليا فبالي انني خاصني ناخد البيرمي .. و لكن البرمي تما غالي .. 6 المليون .. لي عام و انا كانخدم 2 خدمات باش جمعتها .. و دوزت البيرمي فشهر و نصف .. كولشي كايتعجب مني ملي كايشوف واحد صغير فحالي سايق كاميو كبير .. كايقولو ليا فين هو الشيفور ههههـ .. و صافي دخلت مع واحد السيد و اللي تعلمت معاه بزاف لدرجة عطاني مسؤولية ديال داكشي ديالو واخا انا صغير لأنني خدمت ليه مزيان .. و العجب ان الناس الخدامين مابغاونيش نكون انا كولشي في الشركة و دارو اضراب على قبلي.. صافي انا عيطت ليه قلت ليه انا مايمكنش ليا نخدم معاهم ولو هو كان باغيني انا .. الرزق كاين فكاع البلايص .. و مشيت عوتاني خدمت كسائق خاص .. و درت بلاصتي معاهم واخا انا الصغير كيما ديما ..و ديك الساعة اتبدل حياتي .. ملي تلاقيت مع واحد اليهودي مغربي .." يتبع. "I moved to Europe when I was 18....I wanted to start a live and have a future...I got a job as a sanitation worker, among other jobs...anything to make a living... Some of my relatives work as truck drivers, so I had the idea that I needed to get a driving licence..but it costs a lot to get one....60 thousand Dirhams...it took me 1 year working two jobs to save up that amount....I took the test and passed in one and a half months...Everyone was amazed when they see me driving a truck, given how young I was...They start asking me where is the driver? hahahaha...I started working with this man and he taught me a lot of things, to the point that he made me manager although I was young because I was dedicated to my job...Surprisingly enough the other employees weren't very thrilled about my new position, so they went on a strike....So I called the owner and told him that I couldn't possibly work with them even if he wants me to have that job...I could find a job somewhere else... So I started working as a private driver....and managed to make a name for myself even though as usual I was the young guy...that's when my life took a turn....when I met a Moroccan Jew..." to be continued
- "مشيت لأروبا و انا عندي 18 عام .. تا انا بغيت نبدا حياتي و يكون عندي مستقبل .. خدمت في النظافة .. خدمت فأي حاجة ممكن تتخيلها باش نعيش.. وواحد المرة ناس من العائلة كايديرو سياقة الشاحنات الكبيرة و هي تدخل ليا فبالي انني خاصني ناخد البيرمي .. و لكن البرمي تما غالي .. 6 المليون .. لي عام و انا كانخدم 2 خدمات باش جمعتها .. و دوزت البيرمي فشهر و نصف .. كولشي كايتعجب مني ملي كايشوف واحد صغير فحالي سايق كاميو كبير .. كايقولو ليا فين هو الشيفور ههههـ .. و صافي دخلت مع واحد السيد و اللي تعلمت معاه بزاف لدرجة عطاني مسؤولية ديال داكشي ديالو واخا انا صغير لأنني خدمت ليه مزيان .. و العجب ان الناس الخدامين مابغاونيش نكون انا كولشي في الشركة و دارو اضراب على قبلي.. صافي انا عيطت ليه قلت ليه انا مايمكنش ليا نخدم معاهم ولو هو كان باغيني انا .. الرزق كاين فكاع البلايص .. و مشيت عوتاني خدمت كسائق خاص .. و درت بلاصتي معاهم واخا انا الصغير كيما ديما ..و ديك الساعة اتبدل حياتي .. ملي تلاقيت مع واحد اليهودي مغربي .." يتبع. "I moved to Europe when I was 18....I wanted to start a live and have a future...I got a job as a sanitation worker, among other jobs...anything to make a living... Some of my relatives work as truck drivers, so I had the idea that I needed to get a driving licence..but it costs a lot to get one....60 thousand Dirhams...it took me 1 year working two jobs to save up that amount....I took the test and passed in one and a half months...Everyone was amazed when they see me driving a truck, given how young I was...They start asking me where is the driver? hahahaha...I started working with this man and he taught me a lot of things, to the point that he made me manager although I was young because I was dedicated to my job...Surprisingly enough the other employees weren't very thrilled about my new position, so they went on a strike....So I called the owner and told him that I couldn't possibly work with them even if he wants me to have that job...I could find a job somewhere else... So I started working as a private driver....and managed to make a name for myself even though as usual I was the young guy...that's when my life took a turn....when I met a Moroccan Jew..." to be continued
- "فاش كنت صغير كانت أكثر حاجة تألمني هي معانات الآخرين، خاصة الفقراء منهم، و كنت دائما كنسول راسي شنو الدور ديالي في هاد الكوكب و أنا لاش صالح إلى مدرت لهم والو؟ ربما إنتمائي إلى الطبقة المتوسطة لي كتكمل الشهر ديالها بالكريدي كان عندو أثر كبير في تقربي من هاد الفئات، و هو لي خلاني كنحس بمعاناتهم. فاش وصلت لافاك زادت كثرات الأسئلة في راسي، كيفاش وصلت 19 عام و باقي كانشوف ناس كتعاني و أنا غير كنتفرج و مقاد ندير والو؟ علاش خلقني الله؟ ربما عطاني رسالة خاصني نوصلها؟ إدن خاصني نبدا نقلب على أجوبة، و حينهافقط فهمت أن الجواب مكاين لا فالدار ولا فلافاك الجواب كاين في بلاصة أخرى لي هي العمل التطوعي و الإنساني، فمن هنا بدأت قصة البحث عن الجواب، فمن بعد 5 السنوات من العمل الجاد داخل جمعيات تمكنت من أنني نحقق العديد من الأهداف و منهم إرساء الإبتسامة على أطفال دنبهم الوحيد أنهم فقراء، وعائلات معندهم حتى أبسط شروط العيش الكريم من بين هاد العائلات كانت أمي شامة، سيدة عجوز أكل عليها الدهر ورغم أن ولادها تخلاو عليها وبقات تصارع الحياة وحيدة، فقد كانت بالنسبة لي درسا في الحياة بتفاؤلها و حبها للحياة. فبفضل أمي شامة و العديد من العائلات لي عشت معاهم الحزن كيفما السعادة، تمكنت من أني نلقى الجواب واحد هو أن الله كيخلق الإنسان و كيعطيه مهمة و رسالة خاصو يديرها قبل ميتدفن تحت التراب."
- "فاش كنت صغير كانت أكثر حاجة تألمني هي معانات الآخرين، خاصة الفقراء منهم، و كنت دائما كنسول راسي شنو الدور ديالي في هاد الكوكب و أنا لاش صالح إلى مدرت لهم والو؟ ربما إنتمائي إلى الطبقة المتوسطة لي كتكمل الشهر ديالها بالكريدي كان عندو أثر كبير في تقربي من هاد الفئات، و هو لي خلاني كنحس بمعاناتهم. فاش وصلت لافاك زادت كثرات الأسئلة في راسي، كيفاش وصلت 19 عام و باقي كانشوف ناس كتعاني و أنا غير كنتفرج و مقاد ندير والو؟ علاش خلقني الله؟ ربما عطاني رسالة خاصني نوصلها؟ إدن خاصني نبدا نقلب على أجوبة، و حينهافقط فهمت أن الجواب مكاين لا فالدار ولا فلافاك الجواب كاين في بلاصة أخرى لي هي العمل التطوعي و الإنساني، فمن هنا بدأت قصة البحث عن الجواب، فمن بعد 5 السنوات من العمل الجاد داخل جمعيات تمكنت من أنني نحقق العديد من الأهداف و منهم إرساء الإبتسامة على أطفال دنبهم الوحيد أنهم فقراء، وعائلات معندهم حتى أبسط شروط العيش الكريم من بين هاد العائلات كانت أمي شامة، سيدة عجوز أكل عليها الدهر ورغم أن ولادها تخلاو عليها وبقات تصارع الحياة وحيدة، فقد كانت بالنسبة لي درسا في الحياة بتفاؤلها و حبها للحياة. فبفضل أمي شامة و العديد من العائلات لي عشت معاهم الحزن كيفما السعادة، تمكنت من أني نلقى الجواب واحد هو أن الله كيخلق الإنسان و كيعطيه مهمة و رسالة خاصو يديرها قبل ميتدفن تحت التراب."
- "فاش كنت صغير كانت أكثر حاجة تألمني هي معانات الآخرين، خاصة الفقراء منهم، و كنت دائما كنسول راسي شنو الدور ديالي في هاد الكوكب و أنا لاش صالح إلى مدرت لهم والو؟ ربما إنتمائي إلى الطبقة المتوسطة لي كتكمل الشهر ديالها بالكريدي كان عندو أثر كبير في تقربي من هاد الفئات، و هو لي خلاني كنحس بمعاناتهم. فاش وصلت لافاك زادت كثرات الأسئلة في راسي، كيفاش وصلت 19 عام و باقي كانشوف ناس كتعاني و أنا غير كنتفرج و مقاد ندير والو؟ علاش خلقني الله؟ ربما عطاني رسالة خاصني نوصلها؟ إدن خاصني نبدا نقلب على أجوبة، و حينهافقط فهمت أن الجواب مكاين لا فالدار ولا فلافاك الجواب كاين في بلاصة أخرى لي هي العمل التطوعي و الإنساني، فمن هنا بدأت قصة البحث عن الجواب، فمن بعد 5 السنوات من العمل الجاد داخل جمعيات تمكنت من أنني نحقق العديد من الأهداف و منهم إرساء الإبتسامة على أطفال دنبهم الوحيد أنهم فقراء، وعائلات معندهم حتى أبسط شروط العيش الكريم من بين هاد العائلات كانت أمي شامة، سيدة عجوز أكل عليها الدهر ورغم أن ولادها تخلاو عليها وبقات تصارع الحياة وحيدة، فقد كانت بالنسبة لي درسا في الحياة بتفاؤلها و حبها للحياة. فبفضل أمي شامة و العديد من العائلات لي عشت معاهم الحزن كيفما السعادة، تمكنت من أني نلقى الجواب واحد هو أن الله كيخلق الإنسان و كيعطيه مهمة و رسالة خاصو يديرها قبل ميتدفن تحت التراب."
- "We met by coincidence while traveling in Korea, and our love grew deeper by keeping our backpacks on our backs. In this spirit, we journeyed to Vietnam, Taiwan, Spain and chose to honeymoon in Morocco. The new people we meet, and the gifts we bring home, have more meaning than resorts or tourist destinations." "طلاقينا بالصدفة ملي كنا مسافرين فكوريا و الحب ديالنا تزاد بزاااف و تعمق ملي خلينا الباكتاج ديالنا فوق كتافنا، وبهاد الروح سافرنا للفيتنام، إسبانيا و ختارينا المغرب باش يكون فيه شهر العسل ديالنا.. الناس الجداد اللي تلاقينا و الكادوات اللي جبنا معانا كايعنيو لينا كثر من الوجهات السياحية اللي كانمشيو ليهوم"
- "We met by coincidence while traveling in Korea, and our love grew deeper by keeping our backpacks on our backs. In this spirit, we journeyed to Vietnam, Taiwan, Spain and chose to honeymoon in Morocco. The new people we meet, and the gifts we bring home, have more meaning than resorts or tourist destinations." "طلاقينا بالصدفة ملي كنا مسافرين فكوريا و الحب ديالنا تزاد بزاااف و تعمق ملي خلينا الباكتاج ديالنا فوق كتافنا، وبهاد الروح سافرنا للفيتنام، إسبانيا و ختارينا المغرب باش يكون فيه شهر العسل ديالنا.. الناس الجداد اللي تلاقينا و الكادوات اللي جبنا معانا كايعنيو لينا كثر من الوجهات السياحية اللي كانمشيو ليهوم"
- "We met by coincidence while traveling in Korea, and our love grew deeper by keeping our backpacks on our backs. In this spirit, we journeyed to Vietnam, Taiwan, Spain and chose to honeymoon in Morocco. The new people we meet, and the gifts we bring home, have more meaning than resorts or tourist destinations." "طلاقينا بالصدفة ملي كنا مسافرين فكوريا و الحب ديالنا تزاد بزاااف و تعمق ملي خلينا الباكتاج ديالنا فوق كتافنا، وبهاد الروح سافرنا للفيتنام، إسبانيا و ختارينا المغرب باش يكون فيه شهر العسل ديالنا.. الناس الجداد اللي تلاقينا و الكادوات اللي جبنا معانا كايعنيو لينا كثر من الوجهات السياحية اللي كانمشيو ليهوم"

This product uses the Instagram API but is not endorsed or certified by Instagram. All Instagram™ logos and trademarks displayed on this application are property of Instagram.